العلماء يطورون ورقا مقاوما للماء والحريق

10 Months Ago

يعود الفضل في اختراع الورق قبل نحو 2000 سنة إلى الصينيين، ومنذ ذاك الحين تشهد المواد المدخلة في هذه الصناعة تطورا وتحسنا كبيرين.


ويعمل فريق من الباحثين في معهد شنغهاي للسيراميك في الصين على تطوير أول ورقة مقاومة للماء والحريق في العالم. وتقاوم الورقة الجديدة الماء حتى ولو أُتلف سطحها الخارجي، كما لا يلوثها أي من القهوة والشاي.
ويقول الباحثون إن الورقة قادرة على تحمل حرارة تصل إلى 200 درجة مئوية، مما يجعلها مقاومة للحريق.
ويذكر أن هنالك طرقاً لصناعة الورق المقاوم للحريق، أو الورق المقاوم للسوائل، ولكن يعتبر الاختراع الجديد فريداً من نوعه لأنه يجمع بين هاتين الميزتين، وفقا للبروفيسور تشو ينغ جيه، الباحث الرئيسي في المشروع.
وقد بدأ فريق الباحثين يعمل على تطوير المواد الجديدة منذ عام 2008، ويجري حاليا تسجيل البحث ضمن براءات الاختراع والتكنولوجيا. هذا ويأمل الباحثون بطرح المنتج الجديد في الأسواق في غضون 3 سنوات.




تجدر الإشارة إلى أن الورق المصنوع من الألياف النباتية يتلف بسرعة عند تعرضه للسوائل، ولكن فريق البحث عمل على إدخال أسلاك من الهيدروكسيل أباتيت Hydroxylapatite في الورق الجديد.
ويعد الهيدروكسيل أباتيت شكلا من أشكال الكالسيوم Ca10(PO4)6(OH)2 الموجود في العظام والأسنان، حيث يعطي الورقة ميزات فريدة من نوعها.
وذكرت التقارير أن تكلفة الورق الجديد مرتفعة قليلا بالنسبة لتكاليف صناعة ورق بحجم A4، ولكن قد تنخفض هذه التكلفة مع تصغير الحجم.

المصدر: ماشابل
ديمة حنا